بحث

الخميس، 10 أغسطس، 2006

مَها

وَردي وأشعاري هُما 
رسائلي إلى مَها
وكَمْ يَجِفَّ خاطري
وكَمْ تذوبُ أحرفي
قبل الوصول لوصفها
وحيرةً يوميةً
في البحثِ عن
وردٍ يليقُ بِقَدرِها
والوردُ كم يشقى
وكم يشتاقُ
كَيْ يَهْنَىْ بِها
و بِبَسمةٍ ريانةٍ
رَقراقةٍ مِنْ ثَغرِها
يا صورةً في البال
لا يَصِلُ الخيالُ
لِرَسْمِها
يا وردةً يرنو الفراش
لكي يشمَّ عبيرها
يا واحةً للحسنِ
لم تلقَ العيون
كَمِثْلِها
***
مَها .. مَها ..
يا نَجمةً
كم تحسد النجماتُ
زهو وجودها ..
ومليكةً
تهفو القلوب
لكي تنال ودادها
رِفقاً بريشة شاعرٍ
هو مُذ رآكِ
غدوتِ أنتِ
مِدادها

قصيدة مختارة:

ويبقى الحنين

وحبك يملأ الدنيا عبيراً وقربك يملأ الوِجدان سِحرا أقول إذا افتقدتكِ لا أماناً ولا فجراً يلوحُ سناً وطُهرا يعذبني الحنينُ بغيرِ رفقِ وي...