بحث

الثلاثاء، 31 ديسمبر، 2013

عامٌ جديد


عامٌ جديد
والحبُّ في قلبي جديد
عامان مَرَّا والهوى
مازال يبدأ كلَّ يومٍ بيننا
ويعود يبدأ من جديد
عامان والعشقُ المقيم بأضلعي
هو عالمي .. هو غايتي ..
هو كلُّ نبضٍ ضاربٌ في العمقِ ..
في عمقِ الوريد
عامان والدنيا تدور كأنها فَلَكٌ
وأنت حبيبتي القمر الوحيد
عامان والأشواق تسكن داخلي
لا الوصل أسكنها
ولا هدأت عواطفنا
ولا عرفت مشاعرنا حدود

في كل يوم ألتقيك حبيبتي ..
ألقى ربيعا
مزهر الأشواق
يسكن في المقل
رائعٌ طولُ العِناق
ومُلْهِمٌ لونُ العيون
وطازجٌ طَعْمُ القُبَلْ
فكأنك الحور التي
مهما وصلناها
نَحِنُّ لها ولا ندري الملل
وكأنك الفردوس
يا فردوس أيامي
ويا وجه الأمل
عامان والعشق الكبير
يفيض في قلبي
ويسكن بين أوصالي
فيمنحني الأمان
بلا وجل
أنت النساء جميعهن
وكل نجمٍ لاح قبلكِ
في حياتي .. قد أفل
اقرأ المزيد

الاثنين، 16 ديسمبر، 2013

الطير المسافر


انا ذلك الطيرُ المسافر 
في سماء الحرفِ ..
يستجدي رضاكِ ..
مازلتُ أبحثُ عن قصيدتيَ التي 
تصفُ اشتياقيَّ واحتراقي 
في هواكِ .. 
لا الشعر اسعفني 
ولا وصل الخيال إلى سماكِ .. 
ما زلت أعلو طائراً
حتى ارتقيت إلى الشموس .. 
وما وصلتُ لمنتهاكِ
مَنْ لي بإحساسٍ يصوغُ قصائداً 
تصف اشتياقيَ .. 
أو تليقُ بمستواكِ
اقرأ المزيد

قصيدة لمست القمر: شعر علاء سالم من برنامج ربيع القوافي - قناة دليل الفضائية


رأيتك وجهاً شهي الأماني
وحسناً كنار الهوى لا يذر
تملك قلبي شعورٌ غريب
تعدى ذهولي حد البصر
تأملت فيكِ عميقاً عميقاً
تجاوزت فيكِ فضول النظر
جمالٌ تذوب على جانبيه
دماء النجوم و عطر السَّحَر
تسائلت عنكِ كثيراً كثيراً
سألت الجبال سألت الشجر
فقالوا بأنكِ فوق الجمال
وأنك لا تحتويكِ الصور
وقالوا بأنكِ نبعٌ الحنان
ولمس يديك يذيب الحجر
ويحكون أنك أحلى النساء
وأن غرامك مثل القدر
ففي ناظريكِ تهيم الطيور
و بين يديكِ ينام القمر
وأنك فوق حدود الأماني
وأنك فوق منال البشر
يقولون عنك كلاماً كثيراً
تعدى خيالي ثم استعر
وإني أراكِ ككل النساء
تريدين حباً شهياً نَضِر
يبيع الحياةَ إذا ما أردتِ
وينسى لأجل هواكِ الحذر
غراماً يخاف عليكٍ الجراح
ويعشق فيكِ دروب الخطر
تريدين حباً بحجم السماءِ
بلون البروق بعنف المطر
وقبل لقائك قد كان ظني
بأن زمانَ الغرام اندثر
وأن زمان البطولات مات
وماعاد يمكن أن يزدهر
ولكن حبكِ أثبت زيفاً
لما كنت أنفق فيه العمر
وقد جئتُ أحملُ قلبي إليكِ
كعودِ تقطع منه الوتر
وألقي بسيفي أمام يديكِ
وأعلن أن هواكِ انتصر
فهل تقبلين حياتي وعمري ؟
وقلباً بنار الهوى يختمر
فكل المحبة إلاكِ وهمٌ
وكل الغرام سواك اندثر
أحبك فوق إحتمال الخيال
وأهواك فوق جميع البشر
تقولين عني جريئ الطباع
فإني جريء ولا أعتذر
فيومٌ وحيدٌ سألقاك فيه
يساوي لدي جميع العمر
دعيني أضم يديكِ بعمقٍ
لأقسم أني لمست القمر

***
شاهد أيضاً قصائد أخرة مسجلة:
مناجاة
سمو العشق
محاولات
بماذا أحس
الحب في الغربة


اقرأ المزيد

قصيدة مختارة:

ويبقى الحنين

وحبك يملأ الدنيا عبيراً وقربك يملأ الوِجدان سِحرا أقول إذا افتقدتكِ لا أماناً ولا فجراً يلوحُ سناً وطُهرا يعذبني الحنينُ بغيرِ رفقِ وي...